الصحة

الدماغ ليست رمادية من الداخل

الدماغ ليست رمادية من الداخل

الدماغ ليست رمادية من الداخل

تعد بعض الأشياء فى علوم الأحياء والمتعلقة بأجسادنا، مجرد معتقدات خاطئة، ذاع صيتها فأصبحنا نتعامل معها على أنها من المسلمات وبأنها معلومات حقيقية وصحيحة، إلا أنها ليست إلا سوء فهم للمعلومة الحقيقية.

ومن تلك المعلومات الخاطئة والتى ذاع استخدامها، أن “الدماغ لونها رمادى من الداخل”، والحقيقة هى أن أجسامنا تمتلك كل ألوان الطيف فى تكوينها بشكل عام من دماء وعظام وأنسجة وسوائل أخرى، فلا يوجد لون واحد محدد يمكن أن نصف به أجسامنا من الداخل.

ربما يكون هذا الاعتقاد الشائع بأن الدماغ رمادية اللون نابع من شكلها المعتاد لدينا الذى نراه فى الأوعية الزجاجية التى نحفظ بها أعضاء الجسم بالمعامل لدينا، أو نشاهده بالتلفاز، فحفظت فى عقولنا الباطنة بهذا الشكل.

أما اللون الحقيقى للدماغ الحية النابضة، هو عبارة عن خليط من اللون الرمادى والأبيض والأحمر وكذلك الأسود، إلا أنه فى الحقيقية يكون اللون الرمادى هو السائد بسبب وجود عدد كبير من الخلايا الرمادية بالدماغ، إلا أن اللون الأبيض بالدماغ يكون نابع من الخلايا البيضاء للألياف العصبية والتى تعمل على ربط الخلايا الرمادية بعضها ببعض.

أما اللون الأسود فهو قادم من جزء بالدماغ يطلق عليه “المادة السوداء”، وهى سوداء بسبب احتوائها على الميلانين العصبى، وهو شبيه للغاية بمادة الميلانين الموجودة فى جلودنا وخلايا الشعر، والتى تضفى عليها الألوان بشكل عام.

إقرأ أيضا:احترس من السعرات الحرارية الزائدة فى طعامك

وأخيرا اللون الأحمر الذى بالطبع يكون مصدره خلايا الدم الحمراء المتواجدة فى الدماغ والتى تحتوى على الهيموجلوبين الذى يضفى عليها لونا أحمر، وهذا وفقا لما ذكره الموقع الأمريكى “How Stuff Works”.

السابق
طرد الهكسوس وقادش ومجدو.. أخطر معارك فى مصر الفرعونية
التالي
“فولفو” تنجح فى أول اختبار لسيارتها ذاتية القيادة